BLOGGER TEMPLATES - TWITTER BACKGROUNDS »

الأحد، 3 يونيو، 2012

في دمــوعنــا





كثيرا مابكيت وحدي لكن الغريب والذي لم استطيع استيعابه هو ان يبكي معي احدهم..
خاصه من هو قريب من قلبي وروحي
كثيرا بكيت معه ومن اجله وبدونه,,
كثيرا هو شاركني تلك الدموع .
في مواقف لاندرك حجم المها الا عندما نواجهها
احببته بكل جوارحي.. واحبني هو ايضا..
ومايجعل هذا الحب عظيما هو تمني احدنا الاخر لدرجة الموت.
لدرجه البكاء.. والوجع..
امنياتي ايها الحبيب كثيره..
وانت تدرك ماهي,
امنياتي اكبر من كونها امنيات..
امنيتي ياحبيبي ان اعيش معك عمري باكمله,,وان اسعدك مدى الحياه
....................................
دائما وراء الحب المستحيل دائما لحظات اكثر متعه واكثر قسوة واكثر دموع
بل دموع صادقه
في دموعنا.. اشياء كثيره جدا جدا.. لااستطيع ان استوعبها..
في دموعنا الف قصة وقصة..
في دموعنا عمرا كبيرا من الحب
قلبا كبيرا يحتوي الحب..
بل يحتوي حياه كبيره باكملها..
انا ادرك ان دموعنا لم تكن تحت تأثير وطأة تأثر
بل كانت صادقه جدا لدرجه انها قد تفضل الموت
على ان نحيا دون بعضنا..
اعرف انني فشلت في ان تكون لي وحدي..
اعرف اني لم استطيع ان احيا بجانبك.. معك .. وان اشاركك
حياتك وتكن نصفي واكون نصفك
اعرف انني فشلت في ذلك رغما عني..
لكني دوما سأحبك ولا املك شيئا الا ان احبك انت وحدك
............................................
في دموعنا..وجدت روحك. وجدت ذاتي..
في دموعنا وجدت سعادة عظيمه وحزن كبير..
لم تكن مجرد دموع..
بل نزف لحبي وحبك..
كيف يمكن ان لااراك عندما اذرف دموعي..
انت بها دائما.. في السعاده والحزن
عندما احزن اتذكرك..
وعندما افرح اتذكرك..
انت تسكنني .. خاصة في دموعي..
هل تدرك حجم حبي ..
هل تدرك كيف اني لا احيا .. الابك
اعرف جيــدا اني لن احب احد كما احببتك..
لاني ادرك ان من يحب شخصا.. لدرجة الجنون واعلم انه لن يكون لي
ساحب ان اراه سعيدا حتى بدوني
فأنت حقا من اجمل الاشياء الجميله التي لن تتكر في حياتي
بحق كم احبـك
كم بكينا عندما ادركنا اننا لسنا لبعضنا..
وان حياتنا ستحيا بجانب اشخاص لم نعرفهم يوما كما عرفنا بعضنا
واننا سنحبهم.. لكن ليس بنفس الطريقه..ستكون لهم حياتنا..
لكن في القلب هناك زاويه ومكان ما. لحب ابدي
هو لك انت
مهما ابتعدنا.. او حالت بنا الظروف
انا اؤمن ان الحب يغفو ولايغيب بل سيعود من جديد.
وانت لن تضل الطريق الي ابدا.
ساكون داىما بأنتظارك
انا وكلي فرح بحجم الكون
حتى وان ملئته الدموع
الكثير يحدث
في دموعنا ياحبيبي
في دموعنا


0 التعليقات: